الدوري الاسباني / ريال مدريد / اخبار ريال مدريد

اخبار ريال مدريد اليوم الجمعة 1/11/2019 - اخيرا فهمت يا وديع …!

  • 1/2
  • 2/2

اليوم 1/11/2019

في اللحظات الحرجة التي يستعصي فيها على الانسان فهم الواقع المرير او بالاصح عندما يكون مكبلا بالاحباط من القرارات وبعض الافكار الغبية يلجأ مباشرة الى عالم النكته … فهي المنفذ الوحيد و المتنفس من اجل ان تستمر الحياة .

الشعب المصري الجميل هو الاستاذ والمبدع في هذا المجال ولربما الكل يتذكر تهامي باشة المنتج الكبير في احد اعلاناته وهو يصرخ بأعلى صوتة ” ايوا كذا يا وديع اخيرا فهمت ” بكل تأكيد الجميع يتذكر هذا المشهد المضحك وما يرمز اليه من اكتشاف خطير لمساعدة المخلص وديع .

بعيدا عن الايحاء الموجود في مشهد تهامي باشة فالجملة المذكورة ربما مجمل الجمهور المدريدي كررها باعلى صوت على زين الدين زيدان الذي اكتشف اخيرا ومن خلال تلسكون فضائي التشكيلة التي سينجح بها ريال مدريد هذا الموسم والتي اثبتت نجاحها بكل جداره في اصعب المباريات حيث اعلنت صحيفة الـ AS هذا اليوم بأن زيدان قد وجد التوازن في التشكيلة .

زيدان توصل الى قناعة رسمية وراسخة ان وجود فالفيردي في الوسط ورودريغو على الطرف اليمين هو المفتاح الرئيسي لنجاح هذا الموسم هذا هو العنوان الكبير والظاهر لكل الجمهور حيث اعتبرت هذه الصحيفة ان ما قام به زيدان من اكتشاف هو انجاز كبير جدا .

عزيزي زيدان و اعزائي جمهور ريال مدريد زيدان لم يأتي بإكتشاف خطير كل ما في الامر ان الفريق بحاجة لعناصر شابة تقاتل وتحارب من اجل الفوز … عندما تخلى زيدان عن المترهلين ايسكو وفاسكيز وغارث ولوكا مودرتش المتراجع جدا اتى الفوز واتى النجاح … من جديد المشكلة في مدريد مشكلة زيدان نفسة هو من قرر ان يبدأ الموسم بالحرس القديم … هو من اعتمد على لاعبين حققو كل شيء في عالم كرة القدم … هو من قرر التخلي عن العناصر الشابة .. هو من زرع الثقة في لاعبين يتابعون القولف من الهاتف على مقاعد البدلاء … طبيعي ستكون النتائج وخيمة .

الان وبعد ان تأكد رسميا ان وجود الاسماء الجديد نجاح للفريق يتوقع ان نشاهد عملية احلال كبيرة خلال الجولات القادمة … ضخ الدماء الجديد امر مهم وحيوي يا سيد وديع … لذلك مدريد ربما سيتغير خلال ما تبقى من الموسم وكذلك الموسم القادم … ولكن السؤال هل قناعات زيدان وصلابة تفكيرة ستتغير …؟! هذا هو الفيصل في مستقبلة مع الفريق .



اخبار ريال مدريد اليوم الجمعة 1/11/2019

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا