الاعراض الجلدية في الذئبة الحمراء

المرسال 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

محتويات

مرض الذئبة الحمراء هو أحد الأمراض المناعية التي تصيب الجلد، ويمتد بعد ذلك ليصيب العديد من الأجهزة الأخرى في الجسم، وهو من الأمراض التي تسبب الكثير من الآلام لصاحبها، وسوف نوضح لكم تفاصيل أكثر حول الأعراض المصاحبة لمرض الذئبة الحمراء وأشكال هذا المرض على الجسم وكيف يمكن علاجه والتخلص منه.

مرض الذئبة الحمراء

– مرض الذئبة الحمراء هو أحد الأمراض المناعية التي تصيب الأنسجة الضامة وتصيب الكثير من أجزاء الجسم مثل المفاصل، الجلد، الجهاز العصبي، والقلب، والكليتين.

– هذا المرض يصيب السيدات بشكل أكثر من الرجال، وفي الغالب تصاب به المرأة في العقد الثاني أو الثالث من عمرها، وهناك العديد من العوامل التي تؤدي إلى وجود هذا المرض مثل العامل الوراثي، أو التعرض للأجسام المضادة والمركبات المناعية التي تهاجم الجسم وتسبب له الالتهاب.

– يتم تشخيص هذا المرض من خلال الفحص السريري أو من خلال عمل بعض الفحوصات في الدم التي تبين وجود الأجسام المضادة المسببة لهذا المرض.

النصائح التي يجب اتباعها في حالة الإصابة بالمرض

هناك مجموعة من النصائح التي يجب اتباعها لحامل هذا المرض وهي:

– تجنب التعرض للأشعة الفوق بنفسجية الناتجة من الشمس.

– استخدام حاميات الشمس وقت الخروج في الشمس.

– تجنب التواجد في الأماكن المزدحمة لعدم الإصابة بالعدوى من هذا المرض.

– لو كانت المريضة سيدة، فيجب أن لا تتناول حبوب منع الحمل لعدة تدهور حالتها الصحية.

أشكال وأعراض مرض الذئبة الحمراء

هناك بعض الأعراض تظهر على المصاب بمرض الذئبة الحمراء ومنها:

– ظهور طفح جلدي في الوجه، ويكون هذا الطفح على شكل فراشة في الوجه أو في منطقة الصدر، وهو يصيب حوالي 30% من المصابين بهذا المرض، وتكون الإصابة على شكل احمرار في سطح الجلد، مع وجود حكة شديدة في الكثير من الأحيان.

– ظهور الطفح الجلدي عندما يكون المريض حساس تجاه الضوء، وفي هذه الحالة يكون الطفح على شكل بقع حمراء تظهر بعد التعرض لضوء الشمس المباشر.

– قد يكون شكل الطفح الجلدي مستدير أو قرصي، وهو يصيب حوالي 20% من المصابين بهذا المرض، ويظهر على شكل احمرار في الذراعين والأنف الرقبة وفروة الرأس، وهذا النوع من الطفح الجلدي يترك أثر دائم حتى بعد الشفاء من المرض.

– تتشكل التقرحات المؤلمة في عدة أماكن في الجسم.

– يظهر لون أزرق في بعض المناطق في اليدين والقدمين، وخاصة عند التعرض للتوتر الشديد أو البرد الشديد.

– قد يتغير لون الأطراف وتصبح ذات لون زهري أو أزرق ويكون الجلد مزركش بسبب تأثير المرض على الأوعية الدموية، وتسمى هذه الحالة (التزرق الشبكي).

الأعراض التي يعاني منها المريض بسبب مرض الذئبة الحمراء

هناك بعض الأعراض يعاني منها المريض تدل على إصابته بالذئبة الحمراء ومنها:

– وجود التهاب في المفاصل.

– إصابة الجهاز العصبي بالتشنجات.

– ظهور الطفح الجلدي في أماكن متفرقة من الجسم، وخاصة بعد التعرض لضوء الشمس.

– إصابة الكلية.

– الاضطرابات النفسية المختلفة مثل الذهان والاكتئاب.

– الإصابة قد تمتد حتى تصل إلى الرئتين، وتتمثل هذه الإصابة بالتهاب الغشاء المحيط بالرئة مما يؤدي إلى الارتشاح.

– إصابة القلب وتتمثل الإصابة في التهاب الغشاء المحيط بالقلب.

– التهاب عضلة القلب، مما يؤدي إلى ظهور عدم انتظام في ضربات القلب.

علاج الذئبة الحمراء

يشتمل علاج الذئبة الحمراء على عدة طرق للعلاج منها:

– استخدام مثبطات المناعة.

– العلاج عن طريق المضادات الحيوية.

– المسكنات الموضعية.

– العلاج من خلال الطب النبوي الذي يشتمل على استخدام بذور الكتان، وزيت السمك، واستخدام الأعشاب الصينية.

– الاهتمام بالنظام الغذائي في حالة الإصابة بالمرض والابتعاد عن تناول اللحوم الحمراء والألبان.

أخبار ذات صلة

0 تعليق