طريقة تحويل مقياس الحراره براون من فهرنهايت الى مئوي

المرسال 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

محتويات

جهاز قياس الحرارة من براون، هو جهاز مثالي يفيد في تتبع تغيرات درجة الحرارة بشكل دقيق خاصة عند إصابة الأشخاص بنزلات البرد أو التهابات الشعب الهوائية أو عند الإصابة بالحمى، وهو مناسب لجميع الفئات العمرية، ويعد جهاز قياس الحرارة من براون من أفضل الأجهزة التي يمكن استخدامها لقياس درجة الحرارة، حيث يساعد ذلك الجهاز في الحصول على قراءة درجة للحرارة بشكل دقيق جدًا، في أقل وقت 2 ثانية تقريبًا، بعدها يقوم بإطلاق إشارة صوتية معلنة عن درجة الحرارة بالإضافة إلى أنه سهل التنظيف والتعقيم.

طريقة تحويل مقياس الحراره براون من فهرنهايت الى مئوي

1- تحويل قراءة الجهاز إلى قراءة مئوية

يمكننا تحويل جهاز قياس الحرارة من فهرنهايت إلى درجة مئوية من خلال القيام بالضغط على زر التشغيل ونستمر بالضغط عليه لمدة 8 ثوان، سيظهر على الشاشة حرف (F) وذلك يعني فهرنهايت فنقوم بتجاهله، ثم سيظهر بعد ذلك حرف (C) نقوم باختياره ونترك الجهاز بدون الضغط عليه مطلقًا لمدة دقيقة، وسيقوم الجهاز بشكل أوتوماتيكي بتحويل القراءة من فهرنهايت إلي سلزيوس أو درجة مئوية بمعنى الأصح، ثم يمكننا قياس الحرارة بسهولة بعد ذلك ومعرفة القراءة الدقيقة لدرجة حرارة الشخص المريض.

2- طريقة حسابية

هناك طريقة حسابية بسيطة جدًا يمكننا الحصول منها على تقييم  مئوي لدرجة الحرارة بدلًا من الحصول على درجة الحرارة بالفهرنهايت، وتتم من خلال إنقاص درجة حرارة فهرنهايت من 100 ثم نقوم بقسم النتيجة على 1.8، وبذلك نحصل على القراءة لدرجة الحرارة بالدرجة المئوية بكل سهولة، ويمكننا توضيح ذلك من خلال عمل معادلة حسابية بسيطة وهي:  درجة فهرنهايت – 100 ÷ 1.8 = درجة الحرارة بنسبة مئوية، فيمكنك من خلال تلك المعادلة حساب درجة الحرارة بكل سهولة في خلال 5 دقائق.

طريقة قياس درجة الحرارة

يوجد أكثر من طريقة لقياس درجة الحرارة يمكن للأم اتباعها وهي كالآتي:
1- عن طريق الفم.
2- عن طريق الإبط.
3- عن طريق الأذن.
4- عن طريق فتحة الشرج.

نصائح للتخلص من درجة الحرارة المرتفعة

عند اكتشافنا ارتفاع درجة حرارة الجسم  عند المريض؛ هناك العديد من الطرق التي يمكننا القيام بها كإسعافات أولية لتخفيض درجة الحرارة وقبل زيارة الطبيب مثل عمل كمدات المياه الباردة على الجبين للمريض أو استخدام العلاجات والأدوية الطبية، أو القيام بتقليل عدد قطع الملابس التي يرتديها المريض.

كما يمكننا تحضير بعض السوائل الدافئة التى تهدئ من حالات الاحتقان والإلتهاب التي تؤدى إلى السخونية مثل الينسون أو النعناع أو الحلف بر وغيرهم من المشروبات المفيدة، أما في حالة ارتفاع درجة الحرارة بشكل كبير خاصةً عند الاطفال فيجب علينا القيام بتعريض جسم الطفل للمياه الباردة الجارية من الصنبور، وذلك للتخلص من السخونية التي قد تؤدي إلى حدوث مضاعفات وعواقب وخيمة، وفي النهاية يجب عرض المريض على طبيب باطني للوصول إلى السبب المؤدي إلى حدث ارتفاع لدرجة حرارة الجسم ومن ثم علاجه.

أخبار ذات صلة

0 تعليق