اخبار ليفربول اليوم - ماذا تغير عن آخر مواجهة جمعت برشلونة وليفربول بدوري الأبطال؟

اخبار ليفربول 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

موقع سبورت 360 – ساعات قليلة تفصلنا عن المباراة الكبرى التي ستجمع فريق برشلونة الإسباني بمنافسه الصعب ليفربول الإنجليزي في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

لقاء اليوم سيقام على ملعب “كامب نو” معقل ، على أن تقام الإياب بملعب “الأنفيلد” يوم المقبل الموافق السابع من شهر مايو الجاري.

وبالرغم من تاريخ ليفربول وبرشلونة في مسابقة دوري أبطال أوروبا، إلا أنهما واجها بعضهما البعض في تلك البطولة أربع مرات فقط، تعادلا في مباراة، ونجح البرسا في الفوز مرتين، والليفر مرة وحيدة.

آخر لقاء جمع ليفربول وبرشلونة كان في السادس من شهر مارس عام 2007، ووقتها فاز البرسا بهدفٍ وحيد خارج ملعبه، ولكنه لم يكن كافيًا للتأهل، بعد انتصار الليفر بهدفين لهدف بملعب “كامب نو”، ليتأهل الريدز لدور ربع النهائي.

مرَّ على تلك المباراة أكثر من 12 عامًا، وبالتأكيد خلال تلك الفترة تغيرت العديد من الأمور سواء في برشلونة أو ليفربول

GettyImages-1139681354

.. عرض مستمر

إذا عدنا لتشكيلة ليفربول وبرشلونة في آخر مباراة جمعت بينهما بدوري أبطال أوروبا، سنجد أن اللاعب الوحيد الذي استمر هو النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وجاءت تشكيلة برشلونة في تلك المباراة كالتالي :

حراسة المرمى : فيكتور فالديز

خط الدفاع : ماركيز، بويول، تورام، أوليجير

خط الوسط : تشافي هيرنانديز، إنييستا، ديكو

خط الهجوم : ميسي، رونالدينيو، إيتو

أما جاءت تشكيلة ليفربول كالتالي :

حراسة المرمى : بيبي رينا

خط الدفاع : أربيلوا، كاراجير، أجير، جون ريسه، فينان

خط الوسط : جيرارد، تشابي ألونسو، سيسوكو

خط الهجوم : ديرك كويت، بيلامي

ليونيل ميسي هو الوحيد المستمر حتى الآن، حيث أن أكثر من 60% من هؤلاء اللاعبين قد اعتزلوا اللعب بشكل نهائي، ولكن النجم الأرجنتيني مازال ينشر سحره، ومتحمس لمواجهة الريدز من جديد.

ماذا تغير في برشلونة؟

GettyImages-103633415

رحل فرانك ريكارد عن تدريب برشلونة في صيف عام 2008، بعدما فشل في التتويج بأي لقب منذ إحرازه بطولة دوري أبطال أوروبا نسخة 2006.

وبعد رحيله، جاء الإسباني المميز بيب جوارديولا، ليبدأ عصرًا ذهبيًا استثنائيًا مع البرسا، ويتوج معه بالسداسية التاريخية في موسم 2008/2009.

خلال الفترة ما بين آخر مباراة جمعت برشلونة وليفربول، وحتى الآن، قامت إدارة البرسا بالتعاقد مع 4 مدربين بعد جوارديولا، الأول كان تيتو فيلانوفا، وبعد وفاته تولى جيراردو مارتيمو المهمة، ومن بعد لويس إنريكي، وأخيرًا إرنستو فالفيردي.

وفي تلك الفترة، نجح برشلونة في التتويج بلقب الدوري الإسباني 8 مرات، وببطولة كأس ملك إسبانيا ست مرات، وبدوري أبطال أوروبا 3 مرات، وبكأس العالم للأندية 3 مرات أيضًا، وبالسوبر الإسباني ست مرات، وبالسوبر الأوروبي ثلاث مرات.

ماذا تغير في ليفربول؟

GettyImages-78571954

بعد مباراة الريدز ضد برشلونة في ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا موسم 2006/2007، تأهل ليفربول لنهائي البطولة، وواجه الإيطالي وخسر بهدفين لهدف.

ورحل المدرب الإسباني رافا بينيتيز الذي كان يقود الريدز في مباراة برشلونة عن تدريب الفريق الإنجليزي صيف عام 2010، ليأتي من بعده 4 مدربين.

الأول كان روي هودسون، ورحل بعدها بموسم واحد، ومن بعده كيني داجليش، ورحل أيضًا بعد موسم، ليأتي بريندان رودجرز ويستمر مع الريدز حتى صيف عام 2015، وأخيرًا جاء الألماني يورجن كلوب، ومستمر حتى وقتنا هذا.

طوال تلك المدة من 2007 وحتى الآن، لم ينجح ليفربول في الفوز بأي بطولة كبيرة، واكتفى فقط بالتتويج بلقب بكأس الرابطة الإنجليزية موسم 2011/2012.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق