اخبار الكرة المصرية - حسنى عبد ربه يرد على شائعات إدعاء الإصابة والتهرب من المباريات

سوبر كورة 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

أصدر حسنى عبد ربه قائد فريق الإسماعيلى، بيانًا على صفحته الرسمية عبر "فيس بوك" للرد على الشائعات التى طالته مؤخرًا، واتهمه البعض بادعاء الاصابة للتهرب من مواجهة الإنتاج الحربى بالدورى، والتى انتهت بفوز الفريق الحربى بهدفين مقابل هدف.

 

 

وجاء بيان القيصر كالتالى.. 

 

"السلام عليكم ورحمه الله و بركاته.. الي جماهير النادي الاسماعيلي، وجب عليِ التوضيح على كل ما قيل الفترات السابقه.. لا اعلم ما سبب الهجوم على شخصي الايام الماضيه و اتهمني البعض بالتهرب من الانتاج الحربي و المباراه الافريقيه، و انني لم اعاني من اصابه.

 

الكل يعلم من هو حسني عبدربه و ما يعني النادي الاسماعيلي اليه و التاريخ لا يكذب، كنت اعاني من الاصابه بالعضله الخلفيه و تحملت ولم اكمل علاجي لكثره المبارايات و تلاحقها، و لأحتياج النادي لكل لاعب، و في اخر دقائقً في مباراة حرس الحدود ازدادت الاصابه.

 

و جاء قرار الدكتور اكرم عبدالعزيز طبيب الفريق عقب المباراه انني احتاج الي الراحه و استكمال علاجي بشكل صحيح، و هذا كان قرار الجهاز الطبي عدم مشاركتي في المباراه الافريقيه.. هذا كل ما حدث فيما يخص الاصابه.

 

و انتشرت اخبار غير صحيحه بالمره على وجود خلافات بيني و بين المدير الفني و الاداره و هذا ليس له اي اساس من الصحه، ولا يوجد اي نوع من انواع الانقلابات مثلما قاله، و انتشرت اخبار ايضا بخصوص اعتزالي عقب هذا الموسم و انا لم اصرح بذالك و لن اعتزل، وانا ماذلت قادر على العطاء.

 

و انا لم اصرح بأي شئ او اي كلام في اي صحيفه، او موقع و اي كلام على لساني لا اعرف عنه شئ، انا لا ألتفت كثيرا لما يقال ولا انا كثير الرد، و لكن احسست ان حق الجمهور عليِ التوضيح، للاسف ما يقال الان في نفس كل توقيت من كل سنه و من نفس الاشخاص و لنفس الاغراض.

 

و اخيرا ..

 

اطلب من جمهور و محبي النادي في كل مكان، التكاتف و المؤاذره خلف الفريق، و هذا ما تعودنا عليه منكم، و نوعدكم بعوده الانتصارات و الروح و الاداء، و ان شاء الله سيكون لنا شكل مختلف مع تدعيمات يناير ايضا، و نحن نطمع في بطوله مثلكم، و انا بشكل شخصي احلم برفع كأس او درع للنادي الاسماعيلي، و نحن قادرون بإذن الله، اتمنى اشاهد المدرجات ممتلئه في المباراه القادمه كمان تعودنا منكم، الاسماعيلي قادم و بقوه ان شاء الله".

أخبار ذات صلة

0 تعليق