اخبار برشلونة اليوم الأحد 1/3/2020 : كم فرصة سيضيعها فينيسيوس جونيور في الكلاسيكو؟

اخبار برشلونة 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

اليوم 1/3/ :

لا يمكن ذكر اسم اللاعب فينيسيوس جونيور دون ذكر عدد الفرص الهائلة التي يضيعها اللاعب مع فريقه منذ الموسم الماضي حتى الان، أبرزها كان الفرصة السهلة جداً عندما انفرد بحارس مرمى مساء الماضي ولكنه عالج الأمر بأسوأ طريقة ممكنة.

قبل ساعات على انطلاق الكلاسيكو بين ريال مدريد وبرشلونة ضمن منافسات الدوري الإسباني، يترقب عشاق الفريق الملكي اللقاء بخوف شديد بسبب النتائج الكارثية التي سجلها ريال أخيراً بتعادل وخسارتين افقدوه صدارة الدوري وأصبح قريباً من الخروج من دوري ابطال أوروبا.

نتائج ريال أتت لعدة أسباب، منها تراجع الأداء الدفاعي بعد أن قدّم ريال مستوى مبهر في الفترة الأخيرة، والسبب الآخر ابتعاد مهاجمي ريال عن التسجيل لأكثر من مباراة على رأسهم كريم بنزيما الذي سجل هدفين فقط في عام 2020.

فينيسيوس ليس بعيداً عن بنزيما ابداً، فهو “بطل إضاعة الفرص” مع الفريق الملكي منذ انضمامه الى الفريق في الموسم الماضي وصولاً الى مباراة مانشستر سيتي.

لسان حال مشجعي ريال مع كل كرة يلتقتها فينيسيوس أمام المرمى، هو أن “اللاعب سيضيعها بكل تأكيد ولكن دعونا ننظر الى الطريقة هذه المرة”، فالجمهور فقد ثقته بلاعبه “المهاري” الذي بالرغم من “طلاقه مع الشباك”، يبقى من ضمن أخطر اللاعبين على ارض الملعب.

يستغل فينيسيوس سرعته ومهارته وقدرته على المراوغة لإرهاق دفاعات الخصم والتقدم أكثر نحو المرمى، تمريراته في العديد من الأحيان صائبة فهو أكثر اللاعبين صناعة للفرص مع الفريق، ولكن ماذا يحصل معه أمام المرمى؟

في الموسم الماضي، ومع رحيل كريستيانو وفشل غاريث بشغل هذا المركز، كان فينيسيوس الحل الوحيد للفريق الملكي، وكان نجم مباريات الكلاسيكو بالفعل، حيث كان أحد أخطر اللاعبين على مرمى برشلونة قبل أن يتعرض للإصابة ويبتعد عن الملاعب.

تعاقد ريال مع البلجيكي ايدين هازارد الذي يلعب بنفس المركز، فاصبحت فرص فينيسيوس للعب قليلة، ولكن مع إصابات هازارد المتكررة استفاد البرازيلي الشاب لتسجيل عودة موفقة الى الملاعب وتأكيد قدرته على شغل مركز أساسي، لتبقى أزمة التسجيل تلاحقه في كل مباراة.

مشكلة فينيسيوس هي التسجيل. اللاعب يقوم بكل شيء إلّا التسجيل، وهذا ما قد يجعله يغادر ريال قريباً لأن الفريق بحاجة للاعب هدّاف في ظل غياب باقي الهدافين، ويبقى السؤال كيف؟

إقرأ ايضاً: بالأرقام: برشلونة يتسيد كلاسيكو البرنابيو

الثقة التي يقدمها المدرب زين الجين زيدان مهمة جداً للاعب لاستمرار بما يقدمه، فمما لا شك فيه أن فينيسيوس قادر على زيارة الشباك في كل مناسبة عندما يحظى بالثقة الكاملة ويشعر بأنه أحد العناصر الرئيسية بالتشكيلة.

فينيسيوس كان أخطر اللاعبين في مباراة مانشستر سيتي، وقرار زيدان باستبداله كان غريباً للغاية كونه ادخل مكانه لاعب “منهي الصلاحية” وهو غاريث بيل، لم يقدّم أي شيء، لا بل تراجع الفريق هجومياً بشكل حاد قبل أن يخسر اللقاء.

انطلاقاً من هنا، على زيدان الاعتماد أكثر على الشاب البرازيلي واعطائه الفرصة في كل مباراة، فهو سيسجل إذا شعر بأنه لاعب مهم وليس بديلاً لغاريث بيل أو غيره من اللاعبين، وما مؤكد أن الصبر هو مفتاح فينيسيوس لقيادة مستقبل ريال مدريد.

اخبار برشلونة اليوم الأحد 1/3/2020 :

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق