اخبار برشلونة اليوم الجمعة 14/2/2020 : وفاة التيكي تاكا؟ لا تحلم بالطيران وأنت تمتلك الدجاج!

اخبار برشلونة 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

اليوم 14 :

زيدان وكلوب ضربا الأسلوب الفلكلوري للكتلان في مقتل

يُقال أنه وهو يبلغ 33 عامًا فقط، بكى ألكسندر الأكبر عندما أدرك أنه حقق كل المجد ولم يعد هناك عوالم أخرى يغزوها.

بعد حوالي ألفي عام تقريبًا في 2009، وجد شاب آخر نفسه يبكي في أحد ملاعب أبو ظبي عقب التتويج بكأس العالم للأندية. بيب جوارديولا بعد أن حقق كل شيء مع برشلونة، وعرف عند هذه اللحظة أنه يواجه مستقبلاً أصعب.

في تلك السنة كان جوارديولا هو العراب للتيكي تاكا، الفلسفة التي اجتاحت كرة القدم وفرضها برشلونة على الجميع وخضع أمامها الجميع، فأوجد الجمالية في اللعب وبين الإنجاز، دفاعات عميقة تحاول امتصاص الهيمنة المطلقة لبرشلونة بشتى الطرق ودون جدوى.

بيب جوارديولا هو السبب في ما يمر به برشلونة من أزمة، سقف التوقعات ارتفع للغاية، جمهور برشلونة وإدارة النادي لم تعد تريد سوى هذا الأسلوب مع جمع كافة البطولات، من أجل ذلك طردوا إرنستو فالفيردي رغم أنه حقق الليجا وكان متصدرًا، وجزء أصيل من المشكلة كانت أنهم يُريدون بيب جوارديولا جديد.

المسألة كانت مسألة أسلوب، والدليل من هو خليفته؟ كيكي سيتين المُتيم بتلك الفلسفة، حتى لو كان برشلونة لا يعيش واقعه بأنه لم يعد هناك تشافي وإنييستا “العرابين على أرض الملعب”.

على العموم لم يعد الاستحواذ والهيمنة هو سر التفوق، بل أن نتائج برشلونة تراجعت بشدة مع سيتين وخسر الصدارة التي كانت رفقة فالفيردي، لأن المنطق ليس في الأسلوب، فكيف تحلم بالطيران وأنت تمتلك الدجاج؟!

Zinedine Zidane Real Madrid 2019-20

Zinedine Zidane Real Madrid 2019-20

Zinedine Zidane Real Madrid 2019-20

لنأخذ بطولة دوري أبطال أوروبا التي يحلم بها عشاق برشلونة كمثل.. فمن هيمن عليها في آخر 4 سنوات هم مدربون لا يفكرون بهذه الطريقة.

فليفربول، حقق دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي بنسبة استحواذ لم تتجاوز 51 بالمئة، وزين الدين حقق بطولاته بأسلوب لعب مباشر لا يعتمد على تدوير الكرة.

في البريميرليج، السيتي في صدارة الفرق الأكثر استحواذًا، لكنه على مستوى الترتيب يأتي في المركز الثاني، وذلك لأن ليفربول استفاد من واقعيته وشراسته في الضغط أكثر من فكرة تدوير الكرة.

إن نظرنا لأقل الفرق استحواذًا على الكرة في البريميرليج هذا الموسم، فهو نيوكاسل يونايتد، لكنه يُحقق نتائج أفضل من الكثير من الأندية التي تمتلك معدل استحواذ أفضل منه.

ليس هذا فحسب بل أن شيفيلد يونايتد -الصاعد هذا الموسم- هو ثالث أقل فريق على مستوى الاستحواذ بمتوسط 42%، لكنه يتفوق على أندية كبيرة كآرسنال ومانشستر يونايتد وتوتنهام وإيفرتون على لائحة الترتيب.

نحن لا نقول إن أسلوب الاستحواذ غير فعال أو انتهى، لكنه ليس ضمانة للنجاح، فجوارديولا ممتاز والكرة مع فريقه، لكن عندما يخسرها لا يعرف كيف يتصرف، ومن هنا بدأ البعض يتهمه بفكرة استخدام الفاولات التكتيكية.

اخبار برشلونة اليوم الجمعة 14/2/2020 :

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق