اخبار الكرة الجزائرية - كأس العرب (ربع النهائي): مولودية الجزائر - الرجاء البيضاوي 1-2 (ملخص اللقاء-

الدوري الجزائري 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

المولودية تخيّب "الشناوة" والرجاء "شيعة وشبعة"
خيبت مولودية الجزائر عشاقها ومحبيها الشناوة الذين تنقلوا بأعداد غفيرة إلى ملعب مصطفى تشاكر بالبليدة،  حين فشلت في الفوز على منافسها في الكأس العربية الرجاء البيضاوي المغربي، هذا الأخير الذي كان في الموعد واستطاع أن يحقق فوز ثمين سيجعله يخطو خطوة عملاقة نحو ضمان التأهل إلى الدور القادم، بما أنه سيكون المعني بالإستقبال على أرضه وأمام جماهيره في العودة بالدار البيضاء المغربية .
بوشكير

البطاقة الفنّية
كأس محمد السادس للأندية الأبطال
ذهاب الدور الربع نهائي
م . الجزائر 1-2 ن . الرجاء المغربي
ملعب " مصطفى تشاكر " بـ البليدة ، جمهورغفير ، أرضية صالحة، إنارة جيدة، تنظيم محكم، تحكيم لـ الثلاثي الإماراتي عادل النقبي، بمساعدة أحمد سعد الرشادي، وعلي رشيد محمد النعيمي، والمصري محمد معروف كحكم رابع
الأهداف : فروي (د28)
محسن متولي (د58) ظ . ج ، ملانغو (د83)
الإنذارات : فابريس نقوما (د20)، حراق (د42)+ (د54) الطرد بالبطاقة الحمراء، الرحيمي (د57 )


م . الجزائر :شعال، لعمارة، مرواني، عزي، حشود، ربيعي (الورثاني د58)، حراق، بن دبكة، بن علجية (نقاش د68)، فريوي، جابو (بورديم د86)
المدرب : مخازني
ن . الرجاء المغربي : أنس زنيتي، عبد الرحيم الشاكر، محسن متولي، فابريس نقوما، بين ملانغو (المعطي تميازو د87 )، سند مسعود محمد، عمر عرجون، محمد ازريدة، عبد الجليل جبيرة، سفيان الرحيمي (عبد الاله حفيظي د74)، عمر بوطيب
المدرب : جمال السلامي

الشوط الأول  :


تسديدة بن دبكة تمر جانبية
بداية المباراة كانت حذرة ومتكافئة بين الفريقين طيلة العشر دقائق الأولى، التي لم نشهد فيها فرص كثيرة أمام المرمى، إلى غاية (د12) أين سجلنا أو فرصة حقيقية عن طريق القائد بن دبكة الذي سدد كرة أرضية قوية من خارج منطقة العمليات، مرت جانبية عن مرمى الحارس زنيتي .


متولي يسدد على الطائر وعزي يبعد الخطر
رد فعل الزوار جاء سريعا في (د15) عن طريق لاعبه النشيط محسن متولي الذي سدد كرة على الطائر بإتجاه المرمى، غير أن متوسط ميدان المولودية سفيان بن دبكة رفض أن تدخل الكرة الشباك حين أبعد الخطر من على خط المرمى في آخر لحظة برأسية .


فريوي يفتتح باب التسجيل برأسية جميلة
بعدها فرض لاعبو المولودية ضغط كبير على حامل الكرة، خاصة في وسط الميدان عن طريق سفيان بن دبكة وزميله حراق، ليتيحوا الفرصة لزملائهم في الهجوم، الذين استطاعوا أن يهددوا مرمى الحارس زنيتي على مرتين، الأول في (د25) توزيعة من حرّاق ناحية الرؤوس فريوي يرتقي برأسية الحارس الرجاوي يبعدها بأصبع اليدين إلى الركنية، هذه الركنية التي نفذها حراق في (د28) بطريقة ذكية ناحية لعمارة هذا الأخير يرفع الكرة بطريقة مثالية، فريوي برأسية ولا أروع يضعها في الزاوية اليسرى لمرمى زنيتي الذي بقي يتفرج على الكرة وهي تدخل مرماه، وسط فرحة عامرة من الشناوة في المدرجات، واحتجاج كبير من لاعبي الرجاء على طريقة تنفيذ الركنية .


تسديدة الرحيمي لم تشكل خطورة على مرمى المولودية
لاعبو الرجاء بعد تلقيهم الهدف الأول، حاولوا العودة في النتيجة حيت خرجوا من منطقة دفاعاهم وكتفوا هجوماتهم، لكن الرقابة اللصيقة التي فرضها دفاع المولودية على محسن متولي والبقية لم يسمح لهم بالوصول إلى مرمى الحارس شعال، حيت حاول الرحيمي في (د34) التسديد من بعيد غير أن كرته لم تشكل خطورة، لتبقى النتيجة على حالها إلى غاية نهاية الوقت الأصلي وإعلان سافرة نهاية المرحلة الأولى بتقدم المولودية بهدف دون رد .

الشوط الثاني :


الرحيمي يسدد وشعال يتألق في إبعاد
بداية المرحلة الثانية، كانت سريعة حيث كانت الندية والإثارة حاضرة من كلا الفريقين، خاصة من جانب لاعبي الرجاء الذي دخلوا بأكثر عزيمة للعودة في النتيجة، وكانت أول فرصة في (د46) ملانغو يمرر ناحية الرحيمي هذا الأخير يراوغ مدافع المولودية ويسدد كرة أرضية الحارس شعال يبعدها بصعوبة إلى الركنية .


متولي يعدل النتيجة من ضربة جزاء
بعدها حدت ما لم يكن في الحسبان، وفي أحدى اللقطات التي كان يحاول فيها ملانغو الضغط على دفاع المولودية، في (د48) ملانغو يحاول تمرير كرة التي لمست يد المدافع لعمارة، الحكم يطالب بمواصلة اللعب قبل أن يتوقف ويستنجد بـ تقنية الفار، ليعيد اللقطة التي تبين أن الكرة لمست يد لعمارة، ليعلن الحكم الإماراتي عن ضربة جزاء الأمر الذي أثار جدلا واسعا وغضب شديد من لاعبي المولودية، وزادت متاعب المولودية قبل تنفيذ ضربة جزاء حين طرد الحكم الإماراتي لاعب وسط الميدان حراق بعد أن منحه بطاقة صفراء ثانية تم أشهر البطاقة الحمراء في وجهه، ليتولى بعدها متولي تنفيذ الضربة في (د58) واضعا إياها في شباك الحارس شعال معدلا النتيجة .


شعال ينقذ المولودية من هدف ثاني
لاعبو الرجاء بعد أن تمكنوا من تعديل النتيجة، وفي ظل النقص العددي للاعبي المولودية بعد طرد حراق، ضغطوا على دفاع العميد وأكدوا رغبتهم الجامحة في العودة بنتيجة إيجابية، حيت كادوا أن يسجلوا الهدف التاني في (د73) بعد عمل جماعي ممتاز من المغاربة الكرة تنتهي عند ملانغو الذي كان في وضعية مناسبة للتسديد سدد كرة في الزاوية التسعين ردتها العارضة الأفقية، قبل أن تعود وتجد متابعة من الرحيمي الذي سدد الكرة غير أن الحارس شعال أبعد الكرة بصعوبة رافضا بذلك أن تدخل الكرة مرماه مرة ثانية .


رأسية فريوي مرت فوق العارضة الأفقية
بدورهم لاعبو المولودية حاولوا إثبات وجودهم رغم النقص العديد، وهم يدركون صعوبة الوصول إلى مرمى الحارس زنيتي، حيت شهدت (د77) توزيعة جميلة من لعمارة نايحة الرؤوس، تجد فروي الذي ارتقى برأسية مرت فوق العارضة الأفقية .


ملانغو يسجل الهدف الثاني
(د83) انطلق المايسترو من جانب لاعبي الرجاء محسن متولي بسرعة على الجهة اليمنى، يرواغ مدافعي المولودية يتوغل داخل منطقة العمليات، ويمنح كرة على طبق لـ ملانغو الذي وضعها بكل سهولة في مرمى الحارس شعال، معلنا الأفراح في مدرجات الخاصة بالرجاويين الذين فرحوا كثيرا بهدف الأسبقية، التي منحت الأفضلية وجعلتهم يتحكمون في زمام المباراة، بلعب كرات قصيرة مكنتهم من المحافظة على النتيجة إلى غاية نهاية الوقت الأصلي وإعلان حكم المباراة صافرة النهاية، بهزيمة تاريخية للمولودية أمام الرجاء البيضاوي، في انتظار مباراة العودة بالدار البيضاء.

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق