اخبار دوري ابطال اوربا - التشكيلة الرسمية لنهائي دوري أبطال أوروبا .. ليفربول ضد توتنهام

دوري ابطال اوربا 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

موقع سبورت 360 – دائمًا ما تحمل ليفربول أمام توتنهام هوتسبير طابع الندّية والإثارة، فالفريقان يلعبان دومًا على الفوز، لذلك نشاهد باستمرار لقاءات ساخنة بينهما.

التنافس بين ليفربول وتوتنهام سيتخطى البطولات الإنجليزية، عندما يلتقي الفريقان في نهائي دوري أبطال أوروبا هذا الموسم 2018 / 2019.

وسيستضيف ملعب “واندا ميتروبوليتانو” معقل نادي أتلتيكو مدريد الإسباني مساء يوم المقبل، مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا بين ليفربول وتوتنهام.

اكتساح ليفربولي

GettyImages-1139520258

لم يواجه من قبل فريق ليفربول منافسه توتنهام هوتسبير في المسابقات الأوروبية، واكتفيا فقط بالبطولات المحلية.

بالنظر لتاريخ مواجهات ليفربول وتوتنهام هوتسبير، سنجد أن الريدز مكتسح السبيرز في آخر سبعة مواسم سواء في مسابقة الدوري الإنجليزي أو بالكأس.

منذ عام 2013، وحتى الآن، واجه ليفربول فريق توتنهام 14 مرة في مختلف المسابقات، نجح الليفر في الفوز تسع مرات، وتعادل 4 مرات، وخسر أمام السبيرز مرة وحيدة.

وسجل ليفربول في شباك توتنهام هوتسبير 30 هدفًا في 14 مباراة، بينما سجل توتنهام 15 هدفًا فقط، لذلك فالريدز بالفعل يتفوق على السبيرز في كل شيء تقريبًا.

البريميرليج ليس نهائي دوري الأبطال!

GettyImages-1139518107

ولكن بالرغم من تفوق ليفربول الكبير على توتنهام، إلا أن هذا الأمر لا يعطي الريدز فرصة أكبر للتتويج بلقب دوري أبطال أوروبا.

نعم ليفربول حصد لقب دوري أبطال أوروبا من قبل خمس مرات، آخرها عام 2005 في نهائي “أسطنبول” الشهير، عندما عاد الفريق الإنجليزي بالنتيجة أمام الإيطالي من 3/0 للتعادل 3/3، وبعدها الفوز بركلات الجزاء، ولكن هذا في السابق، ونجوم الليفر الحاليين لم يتسنَ لهم التتويج بأي بطولة كبيرة سواء محلية أو قارية حتى، لذلك فالأمور متساوية بين الفريقين.

بالإضافة إلى أن مباريات الدوري الإنجليزي بالتأكيد تختلف عن نهائي دوري أبطال أوروبا، فالدوافع مختلفة، والتركيز يصبح أكبر وأقوى، لقاء البريميرليج من الممكن تعويضه، ولكن نهائي البطولة القارية يلعب مرة واحدة فقط.

توتنهام سيدخل المباراة بنفس حماس ليفربول، مباراة فقط ويصل للمجد بالفوز بدوري أبطال أوروبا، لذلك عامل التاريخ والأرقام لن يشفع للريدز في لقائه الصعب يوم السبت، بل تلك الأرقام قد تكون وسيلة ضغط على الليفر، لم لا وهو معه يورجن كلوب المدرب صاحب الحظ السيئ دومًا في النهائيات الأوروبية، بخسارته نهائي دوري الأبطال مرتين من قبل، الأولى مع بوروسيا دورتموند الألماني، والثانية مع ليفربول في الموسم الماضي، عندما خسر أمام ريال مدريد الإسباني، بالإضافة لخسارة نهائي الدوري الأوروبي أيضًا مع الريدز أمام إشبيلية.

على ليفربول نسيان تفوقه المستمر على توتنهام في مباريات الدوري الإنجليزي لأنه لن يساعده في أي شيء يوم السبت المقبل، فالبريميرليج ليس نهائي دوري الأبطال.

أخبار ذات صلة

0 تعليق