اخبار الاقتصاد السعودي - اخبار سوق الاسهم - اخبار السوق السعودية اليوم الأحد 1/9/2019 - اخبار الاسهم الامريكية - اخبار الاسهم الاوربية - الاسهم الاسيوية - اسعار الذهب حدث الأسبوع.. صراعات السياسة والتجارة تتصدر المشهد بالساحة العالمية

مباشر 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

اخبار الاقتصاد السعودي - اخبار سوق الاسهم - اخبار السوق اليوم 1/9/2019 - اخبار الاسهم الامريكية - اخبار الاسهم الاوربية - الاسهم الاسيوية - اسعار الذهب

من: سالي إسماعيل

مباشر: الساحة العالمية كانت مليئة بالعديد من الصراعات سواء على الصعيد السياسي أو التجاري لتُشكل أهم الأحداث بالأسواق خلال الأسبوع الماضي.

وفي الواقع كانت هذه الصراعات هي المحرك الرئيسي للأسواق المالية العالمية كافة في الاتجاهين الصاعد والهابط، ليتحول الرابح إلى خاسر والعكس تماماً.

وبطبيعة الحال كانت أزمة التصعيد التجاري تحجز النصيب الأكبر من التطورات العالمية وسط تصريحات متبادلة بين أكبر اقتصادين حول العالم، لكن الوضع في المملكة المتحدة وإيطاليا لم يكن من الأشياء التي يمكن الاستهانة بها.

احتكاكات تجارية

كانت التعليقات المتبادلة حول الأوضاع التجارية يشوبها حالة من الغموض، حيث لم يكن هناك تصديق على رؤية واحدة بل في بعض الأحيان يقوم أحد الطرفين بنفي ما يعلنه الآخر.

لكن في المجمل كانت الإشارات التي تشير إلى قرب انفراجة في المأزق التجاري واضحة بدرجة تكفي للحد من خسائر جنونية بالأسواق.

ورغم أنه من المقرر أن تبدأ كل من الولايات المتحدة والصين فرض تعريفات ضد السلع المستوردة من بعضهما البعض في عطلة نهاية الأسبوع، لكن العودة لطاولة المفاوضات في سبتمبر/أيلول باتت احتمالية أقرب للواقع.

وصرح الرئيس الأمريكي بأن الجانبين سيعقدان محادثات تجارية كما أكدت الصين أن التواصل الفعال مع واشنطن مستمر.

اضطرابات سياسية

شهدت كل من بريطانيا وإيطاليا حالة من الاضطرابات السياسية خلال الأسبوع الماضي، ورغم تهدئة نسبية للموقف في الأخيرة إلا أن الوضع داخل الدولة صاحبة ثاني أكبر اقتصاد أوروبي لا يزال متأزماً.

وفي حقيقة الأمر، اندلعت الاضطرابات في إيطاليا قبل أسبوعين عندما تفاقم الخلاف بين الحكومة الائتلافية ما دفع رئيس الوزراء "جوسبي كونتي" لتقديم استقالته.

ورغم قبول الرئيس الإيطالي للاستقالة لكن في الأسبوع الماضي حاولت الأحزاب الإيطالية التوافق حول تشكيل حكومة جديدة لكن حركة الخمس نجوم قامت بتعليق هذه المحادثات قبل أن يتم تكليف كونتي مجدداً بتشكيل حكومة ائتلافية.

وتراجعت عوائد سندات الحكومة الإيطالية التي يحل موعد سدادها بعد 10 سنوات لأدنى مستوى على الإطلاق خلال الأسبوع الماضي وسط التطورات السياسية في البلاد.

وشهد اليورو خسائر بنحو 1.4 بالمائة خلال الأسبوع الماضي، وهو ما انتقده الرئيس دونالد ترامب واصفاً تحرك العملة الأوروبية الموحدة مقابل نظيرتها الأمريكية بـ"الجنون".

واستطاع مؤشر "فوتسي إم.آي.بي" للأسهم الإيطالية من حصد مكاسب أسبوعية بنحو 4.2 بالمائة.

لكن العائد على سندات الحكومة الإيطالية لآجل 10 سنوات فقد نحو 27.9 نقطة أساس خلال الأسبوع الماضي، في إشارة لتكالب المستثمرين على شراء تلك الديون كنوع من الأمان.

وبالنظر إلى الوضع داخل الممكلة المتحدة، فإن الأزمة انفجرت مع مطالبة رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الملكة إليزابيث الثانية بتعليق البرلمان.

ورغم المخاوف المصاحبة لهذا الطلب كونه يُقيد الوقت المتاح أمام المشرعين البريطانيين لتمرير اتفاقية تنظم العلاقة بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي بعد عملية الخروج، إلا طلب جونسون حظي بالموافقة.

وبموجب هذا الطلب، فمن المقرر وقف أعمال البرلمان بدايةً من 11 سبتمبر/أيلول المقبل وحتى خطاب ملكة بريطانيا يوم 14 أكتوبر/تشرين الأول.

وصاحب هذه التطورات تقلبات داخل الأسواق المالية في بريطانيا مع حقيقة الخسائر الملحوظة التي شهدها الجنيه الإسترليني.

وسجل الجنيه الإسترليني خسائر مقابل الورقة الخضراء 0.9 بالمائة في غضون خمس جلسات، مما عزز مكاسب مؤشر "فوتسي 100" للأسهم البريطانية لنحو 1.6 بالمائة.

تحركات الأسواق

ألقت الصراعات السياسية والتجارية بظلالها القاتمة على الأسواق العالمية بشكل عام رغم التحسن الطفيف الذي تخلل الجلسات.

وفي سوق الأسهم، غلبت المكاسب على أداء الأسواق المالية العالمية، لتحقق "وول ستريت" ارتفاعاً بنحو 3 بالمائة على الصعيد الأسبوعي مع أرباح قوية داخل أروقة البورصات الأوروبية وكذلك كان الوضع بالنسبة للبورصة اليابانية.

ومن البديهي أن يترجم إقبال المستثمرين على أسواق الأصول الخطرة كالأسهم إلى خسائر في صفوف نظيرتها الآمنة مثل الذهب والسندات الحكومية.

وفقد الذهب ما يزيد عن 8 دولارات من قيمته في الأسبوع الماضي رغم حقيقة أن المعدن في مجمل شهر أغسطس/آب حقق ارتفاعاً يتجاوز الـ90 دولاراً.

ومع التفاؤل التجاري، شهدت أسعار النفط مكاسب ملحوظة خلال الأسبوع الماضي لكن مع ذلك جاءت هذه الزيادة محدودة وسط مخاوف تأثير إعصار دوريان على الطلب على الخام.

واستطاع المؤشر الرئيسي للدولار والذي يتبع أداء الورقة الأمريكية مقابل ست عملات رئيسية أخرى من حصد مكاسب بنحو 1.3 بالمائة بعد أن لامس أعلى مستوى في أكثر من عامين في تعاملات .

اخبار الاقتصاد السعودي - اخبار سوق الاسهم - اخبار السوق السعودية اليوم الأحد 1/9/2019 - اخبار الاسهم الامريكية - اخبار الاسهم الاوربية - الاسهم الاسيوية - اسعار الذهب

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق