استشاري: المملكة تسجل 5 آلاف حالة مصابة بالتصلب اللويحي.. والنساء أكثر عرضة من الرجال

محيط نت ارسل لصديق نسخة للطباعة

>

 كشف أستاذ واستشاري طب الأعصاب الدكتور محمد بن علي عن ازدياد الحالات المكتشفة بمرض التصلب العصبي المتعدد في المملكة، لافتا أن عدد الحالات المسجلة بالمملكة والتي تتابع على العيادات التخصصية أكثر من (5000) حالة مرضية متوقعاً أن يصل العدد الإجمالي الحقيقي للإصابة بالمرض لأكثر من (8000) حالة في المملكة.
وأشار الدكتور إلى أن مرض التصلب العصبي المتعدّد (أو ما يسمى أيضاً بالتصلب اللويحي) يعتبر مرضاً مناعياً مزمناً يؤثّر على الجهاز العصبي المركزي (الدماغ، الحبل الشوكي، والأعصاب البصرية)، ولأسباب غير معروفة (لا تزال تحت البحث) تقوم خلايا الجهاز المناعي للفرد بمهاجمة نظامه العصبي (الخلايا العصبية وغشاء المايلين) في الدماغ والحبل الشوكي.
وعزا الدكتور في محاضرة طبية بفندق انتركونتيننتال بالرياض ارتفاع عدد الحالات المرضية إلى تغير البيئة المحيطة وأساليب الحياة مثل قلة النشاط البدني، والأكل غير الصحي، والتقارب الذي يشهده المجتمع السعودي مع المجتمعات الخارجية والاختلاط معها من خلال الأسفار المتعددة، لافتاً أنه كلما كان المحيط فيه أشياء تقلل النشاط المناعي ارتفعت نسبة احتمالية الإصابة بالمرض.
وأكد أن مرض التصلب العصبي المتعدّد يعتبر المسبب الثاني للعجز لفئة الشباب (18 – 36 سنة) بعد الحوادث المرورية، مبيناً أن المرض يصيب كافة الفئات العمرية بين الرجال والنساء ويزداد لدى فئة الشباب خصوصاً، ويصيب النساء أكثر من الرجال وذلك بنسبة 2 إلى 1 في مجتمعنا، و3 نساء إلى كل رجل مصاب عالمياً.
وبيّن أنه مع مرور الوقت قد تتبدل الأعراض وتتغير قوتها ومدتها لدى نسبة معينة من الأشخاص وقد تتراكم أعراض المرض مع الوقت وخصوصاً بعد 15 – 20 سنة من الإصابة مخلفة بعض أنواع العجز.
ولفت الدكتور أن أعراض التصلب العصبي المتعدد تحدث نتيجة التهاب أو تلف غشاء المايلين الذي يغلف الخلية العصبية في الجهاز العصبي مما يؤدي إلى بطء انتقال الإشارات العصبية بين الجهاز العصبي المركزي وباقي أجزاء الجسم مبيناً أن الأعراض تختلف من شخص إلى آخر كما وقد تختلف الأعراض وحدتها مع الوقت في الشخص ذاته على حسب حجم ومكان الإصابة، كذلك تختلف مدة الأعراض باختلاف مدة الالتهاب، فأحياناً تظهر وتختفي لأيام أو أسابيع، كما أن أعراض الإصابات قد تحدث ثم تزول كلياً أو جزئياً تبعاً لشدة الالتهاب في المادة البيضاء، مشيراً إلى أن الأعراض الأكثر شيوعاً هي خدر وتنمل، مشاكل في الرؤية، ضعف في العضلات، صعوبة في المشي، دوخة، اكتئاب، ألم، ضعف المثانة ، إعياء وتعب، وتشنج العضلات، إضافة إلى ضعف عام
وحول أنواع مرض التصلب العصبي المتعدد يقول الدكتور إنه يوجد هناك ثلاثة أنواع رئيسية للمرض ولكن البعض يقسمها إلى خمســة أنــواع أساســية لمــرض التصلــب العصبــي المتعــدد حيث يمكــن للأطبــاء والباحثيــن تركيـز علاجاتهـم وبحوثهـم حولها لتحقيـق نتائـج أفضـل للمريض
أول أنواع التصلب المتعدد هو (متكرر الهدوء والانتكاس)، وهو الأكثــر الأنواع شــيوعاً بين مــرضى التصلــب العصبـي المتعـدد، وهـو يمثـل مـا يقـرب مـن 80 إلــى 85 % مــن التشــخيص الأولى لمــرض التصلــب العصبــي المتعــدد مبيناً أن التصلب المتعدد متكــرر الهدوء والانتـكاس ينطـوي علـى نوبـات واضحـة مـن النشـاط الالتهابـي والهجمـات مؤدية إلى عدد مـن الأعـراض العصبيــة الجديــدة أو المتكــررة. مؤكداً أن الشــخص المصاب، بالتصلــب المتعدد متكــرر الهدوء والانتــكاس عــادة مــا يشفى شفاء كاملاً أو جزئياً حيث إن المــرض لا يتطــور بيــن الانتكاســات.
ووصف الدكتور محمد بن علي أن التصلب المتعدد الثانوي المترقي بأنــه يعتبر المرحلــة التاليــة مــن المــرض لبعض للأشــخاص المصابيــن بمــرض التصلب المتعــدد الانتكاسي، فيما يقدر أنه حوالــي 50 % مــن الأشــخاص المصابيــن بمــرض التصلب المتعــدد الانتكاسي يصابـون بمـرض التصلب المتعـدد الثانــوي المترقــي في غضون عشر سنوات أو أكثر من التشخيص، ونحــو 90 %يصابون بــه بعــد 25 عامــا. هذه الاستنتاجات كانت قبل ظهور الأدوية الحديثة والتي دون أدنى شك غيرت هذه النسبة وقللتها بشكل ملحوظ.

رابط الخبر بصحيفة الوئام: استشاري: المملكة تسجل 5 آلاف حالة مصابة بالتصلب اللويحي.. والنساء أكثر عرضة من الرجال

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر استشاري: المملكة تسجل 5 آلاف حالة مصابة بالتصلب اللويحي.. والنساء أكثر عرضة من الرجال في موقع بلس سبورت ولقد تم نشر الخبر من موقع الوئام وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي الوئام

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى


اقرأ الخبر من المصدر

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع بلس سبورت على الشبكات الاجتماعية

إخترنا لك

تعليق