مبابي ليس الأول .. سواريز ونيمار ونجوم رفضوا ريال مدريد!

21 مايو 2022
A+
A-

عندما هبط يوفنتوس إلى دوري الدرجة الثانية في عام 2006 بعد فضيحة “الكالتشيوبولي”، انتقل العديد من كبار اللاعبين من النادي إلى فرق أخرى بما في ذلك زلاتان إبراهيموفيتش وفابيو كانافارو.

وكان جانلويجي بوفون يعتبر أفضل حارس مرمى في العالم في ذلك الوقت، كما أتيحت له الفرصة للانضمام إلى الملكي عندما استفسر ريال مدريد عن مدى توفره.

وترك يوفنتوس القرار له، حيث اختار بوفون البقاء مع ناديه خلال الأوقات العصيبة، مما دفعهم للعودة إلى المسار الصحيح حيث تمت عودتهم إلى دوري الدرجة الأولى الإيطالي في الموسم التالي.


المصدر

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.