الارشيف / الدوري الاسباني / الدوري الاسباني

اخبار الدوري الاسباني - برانديلي يُوضح لماذا وافق على تدريب فالنسيا

قال الإيطالي تشيزاري برانديلي، مدرب فالنسيا الجديد، أثناء تقديمه رسميًا، أنه اختار بعد عامين من عدم توليه مسئولية أي فريق ورغم تلقيه العديد من العروض، قبول عرض النادي الإسباني، لإعجابه بمشروعه الكروي الذي وصفه بـ"الجذاب".

 

وأوضح برانديلي، مدرب المنتخب الإيطالي سابقًا الذي خسر معه نهائي يورو 2012 أمام إسبانيا، وخاض معه مونديال البرازيل 2014 ، أنه اتخذ قراره بتولي مسئولية "الخفافيش" بعد التحدث مع مدير النادي الرياضي، سوسو جارثيا بيتارش، والاتفاق معه على الاستمرار في منصبه حتى 30 يونيو/حزيران 2018.

 

وبعدما شاهد خسارة الفريق بهدفين نظيفين ، أمام أتلتيكو مدريد في الليجا، أبدى المدرب الإيطالي البالغ من العمر 59 عاما تفاؤله لامتلاك الفريق للأساس اللازم للتطور والتحسن، مشيرًا إلى أنه سيبحث فقط عن التوازن الذي ينقص الفريق الآن.

 

وردا على سؤال حول ما إذا كان سيبحث عن تعاقدات خلال موسم الانتقالات الشتوية القادم نظرا لمعاناة الفريق بسبب عدم وجود هداف، قال "ينبغي النظر لحقيقة الأمر، بصفتي مدرب ينبغي علي التحسين من مردودية اللاعبين الذين امتلكهم حاليًا، وهم بالنسبة لي الأقوى في الليجا. الآن لا أفكر في موسم الانتقالات".

 

وأضاف: "أريد أن أنقل عقلية الفريق لكل اللاعبين، هذه هي فكرتي. العمل كل يوم، بهدف نقل عقلية الفوز للاعبين، وأن يشعر الجميع بأنه جزء من المشروع الذي يتطور".

 

وأردف: "أسلوبي هو تقديم كرة قدم جماعية، أحب امتلاك الكرة، لكن من المستحيل امتلاكها دائمًا. هدفي هو أن أحظى بفريق متلاحم الصفوف، لدي فكرتين أو ثلاثة محددتين للبناء عليها".

 

واعتبر برانديلي، قيادة فالنسيا "شرف له"، مشيرًا إلى ضرورة "إعادة نادي هام وله أمجاد كفالنسيا إلى مكانته" مقارنا جماهير "الخفافيش" بفيورنتينا الإيطالي، النادي الذي تولى قيادته لخمسة أعوام.

 

وأكد برانديلي أخيرًا، أن هدف فالنسيا، هو اللعب في دوري الأبطال الأوروبي، الموسم المقبل. (إفي)

تابع الفرق للحصول على مستجداتها

فالنسيا

قال الإيطالي تشيزاري برانديلي، مدرب فالنسيا الجديد، أثناء تقديمه رسميًا، أنه اختار بعد عامين من عدم توليه مسئولية أي فريق ورغم تلقيه العديد من العروض، قبول عرض النادي الإسباني، لإعجابه بمشروعه الكروي الذي وصفه بـ"الجذاب".

 

وأوضح برانديلي، مدرب المنتخب الإيطالي سابقًا الذي خسر معه نهائي يورو 2012 أمام إسبانيا، وخاض معه مونديال البرازيل 2014 ، أنه اتخذ قراره بتولي مسئولية "الخفافيش" بعد التحدث مع مدير النادي الرياضي، سوسو جارثيا بيتارش، والاتفاق معه على الاستمرار في منصبه حتى 30 يونيو/حزيران 2018.

 

وبعدما شاهد خسارة الفريق بهدفين نظيفين ، أمام أتلتيكو مدريد في الليجا، أبدى المدرب الإيطالي البالغ من العمر 59 عاما تفاؤله لامتلاك الفريق للأساس اللازم للتطور والتحسن، مشيرًا إلى أنه سيبحث فقط عن التوازن الذي ينقص الفريق الآن.

 

وردا على سؤال حول ما إذا كان سيبحث عن تعاقدات خلال موسم الانتقالات الشتوية القادم نظرا لمعاناة الفريق بسبب عدم وجود هداف، قال "ينبغي النظر لحقيقة الأمر، بصفتي مدرب ينبغي علي التحسين من مردودية اللاعبين الذين امتلكهم حاليًا، وهم بالنسبة لي الأقوى في الليجا. الآن لا أفكر في موسم الانتقالات".

 

وأضاف: "أريد أن أنقل عقلية الفريق لكل اللاعبين، هذه هي فكرتي. العمل كل يوم، بهدف نقل عقلية الفوز للاعبين، وأن يشعر الجميع بأنه جزء من المشروع الذي يتطور".

 

وأردف: "أسلوبي هو تقديم كرة قدم جماعية، أحب امتلاك الكرة، لكن من المستحيل امتلاكها دائمًا. هدفي هو أن أحظى بفريق متلاحم الصفوف، لدي فكرتين أو ثلاثة محددتين للبناء عليها".

 

واعتبر برانديلي، قيادة فالنسيا "شرف له"، مشيرًا إلى ضرورة "إعادة نادي هام وله أمجاد كفالنسيا إلى مكانته" مقارنا جماهير "الخفافيش" بفيورنتينا الإيطالي، النادي الذي تولى قيادته لخمسة أعوام.

 

وأكد برانديلي أخيرًا، أن هدف فالنسيا، هو اللعب في دوري الأبطال الأوروبي، الموسم المقبل. (إفي)


اقرأ الخبر من المصدر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا