الارشيف / الدوري الإنجليزي / تشيلسي / تشيلسي

اخبار - الكشف عن أسرار ثورة هائلة في


  • 1/2
  • 2/2

اخبار - تغيرت كرة القدم كثيراً بعد أن تملك رومان أبراموفيتش نادي في 2003، فقد جعل الملياردير الروسي للبلوز تاريخاً ووضعهم على خريطة العالم للأندية الكبير طيلة 13 عام ترأس فيها .

وبغض النظر عن التعثر في الموسم الماضي، إلا أنه قد وضع استراتيجية لاعادة للطريق الصحيح ولكن ليس بطريقة الماضي التي تعتمد على الشراء فقط بل لجعله نادي يعتمد على أكاديميته، ويعتمد على دخله فقط.

لطالما كانت أموال أبراموفيتش هي السند الرئيسي للفريق الأزرق، ولكن إلى متى يستطيع أبراموفيتش تحمل هذه الأعباء بوجود قوانين اللعب المالي النظيف التي تحتم على الفريق أن تكون إيراداته عالية لكي يستطيع الاستثمار بشكل منتظم وإلا سيخضع لعقوبة.

خطة أبراموفيتش لاعادة البلوز للطريق الصحيح:

أولاً تعيين أنتونيو كونتي مدرباً للفريق

conte-janjian-sama-abramovich-di-monte-carlo-oUP

كونتي مدرب مجتهد معروف عنه حبه لتطوير الفريق والاعتماد على الشباب ولنا في تطوير بوجبا في مثال على قدرته على التعامل مع الصغار، ولكن ربما أكبر مميزاته هو الانضباط الذي يفرضه المدرب، فعلى سبيل المثال في أول لقاء للفريق مع المدرب في الجولة التحضيرية فوجئ اللاعبون بوجبات غير تلك التي اعتادوا عليها، فقد فرض المدرب الإيطالي حمية خاصة للاعبينونظام غذائي أياً كان مركزهم وشهرتهم.

ثانياً توسعة ملعب ستامفورد بريدج

تشيلسي 6

سعة ملعب الحالية 42 ألف مقعد لعشاق البلوز، وهو رقم ضئيل يتسبب في خسارة مالية للفريق وكان الحل بلا منازع توسعة الملعب، الخطة المستقبلية أن يسع الملعب 60 ألف متفرج وهو رقم كفيل بأن يحل مشكلة اللعب المالي انظيف إلى حد ما بجانب أرباح النادي.

ثالثاً تنمية شباب أكاديمية النادي

FBL-ENG-FACUP-CHELSEA-SCUNTHORPE

لقد لاحظنا هذا الأمر في السنوات الأخيرة فالبلوز يعيرون ما لا يقل عن 30 لاعب بالموسم الواحد وكلهم يذيع صيتهم في الأندية التي يتم اعارتهم لها، ولكن لازلنا ننتظر ظهورهم بشكل دائم في فريق البلوز الأول وهو أمر ليس بالبعيد بعد أن صار روبن لوفتس تشيك أحد خريجي الأكاديمية وجه دائم في قائمة للمباريات.

رابعاً استثمارات النادي

237525

الشيء الذي يميز عن باقي أندية إنجلترا هو كم الاستثمارات التي يجلبها النادي عن طريق الرعاة، ولنا في صفقة شيفروليه وأديداس مثال جيد، أما البلوز فقد قرروا أن يسيروا على نفس النهج وبدأوا بفسخ عقدهم مع الرعاة وجعل اطارات يوكوهاما الراعي الرئيسي للفريق بجانب عقد القميص الذي غالباً سيكون من نصيب نايكي في الموسم المقبل بمبلغ لن يقل عن 60 مليون جنيه إسترليني في الموسم الواحد.

بالتكامل بين هذا الرباعي يكتمل مربع أبراموفيتش الذهبي لنقل للمرحلة المقبلة، فهو لم يكتف بجعل أحد أقوى وأكبر الأندية الأوروبية بل يريد أيضاً أن يسيروا على نهج كبار أوروبا ذوي التاريخ كريال مدريد، ، اليونايتد وبايرن ميونخ وفي حالة استمراره على هذه الخطة الادارية فلا شك أنها ستثمر خلال سنوات قليلة.

لمتابعة الكاتب على فيسبوك:


اقرأ الخبر من المصدر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا