الارشيف / الدوري الإنجليزي / تشيلسي / تشيلسي

اخبار - بخطتي 3-5-2 و 3-4-3 .. هل نجح بها ؟

اخبار - حقق فوزاً مهماً على نظيره هال سيتي بهدفين دون مقابل ضمن الجولة السابعة من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وظهر الفريق اللندني بخطة جديدة في مواجهة هال سيتي وهي 3-5-2 والتي تتحول إلى 3-4-3 وهي المفضلة للمدرب الإيطالي أنتونيو كونتي والذي كان يعمل بهما مع والمنتخب الإيطالي.

هل نجحت الخطة ؟

خلال المباراة الأولى للفريق بالخطة الجديدة لم ينجح ولم يقدم المطلوب منه فيها، حيث كان تائهاً خلال الشوط الأول مع تحسن ملحوظ خلال مجريات الشوط الثاني.

لكن في نفس الوقت لا نستطيع الحكم على فريق بنجاحه أو فشله في خطة جديدة عليه في أول ، والحكم الحقيقي عليه سيكون في الجولات المقبلة.

ويمكن القول أن لاعبي فشلوا في المعركة الأولى بهذه الخطة، لكن الحرب لم تنتهي ليتم الحكم على الفريق وقدرته على السير في هذا التكتيك.

ماي هي المشكلة ؟

خلال اللقاء بشكلٍ عام لم يظهر قوة كبيرة بهذه الخطة، حيث لعب بكورتوا في حراسة المرمى، وديفيد لويز وكاهيل وإزبيليكويتا في الثلاثي الدفاعي، وعلى الجبهة اليمنى في خط الوسط هنالك موسيس وعلى اليسرى ماركوس ألونسو.

وفي الوسط المحوري يتواجد نيجولو كانتي وماتيتش، ويلعب أمامهما هازارد في خطة 3-5-2، ويتقدم اللاعب ليكون بجانب ويليان وكوستا في خطة 3-4-3.

النقد الأول يجب أن يوجه للبلجيكي إدين هازارد الذي كان مهمته الربط بين خطي الوسط والهجوم بشكلٍ صحيح، لكنه اعتمد كثيراً على الفرديات والأنانية التي عطلت الكثير من الهجمات لتشيلسي.

وثاني مشكلة كانت في الجهة اليمنى، حيث فشل موسيس في التأقلم مع هذه الخطة بينما كان يظهر بشكلٍ أفضل عندما يتحرك إلى المنتصف، في حين لا يوجد مساندة قوية من قبل ألونسو الذي يبقى كثيراً على الطرف الأيسر.

في نفس الوقت كان ماتيتش مشكلة كبيرة في الفريق بسبب البطئ الكبير في ظل تقدم كانتي في فترات كثيرة، على عكس الثلاثي الدفاعي الذي كان رائعاً.

الحل 

يجب على كونتي العمل على إدخال بيدرو ليكون في مركز الجناح الأيمن مكان موسيس، وإعادة هازارد إلى المنطقة اليسرى ليعود إلى أدواره السابقة.

وقد تكون مشاركة سيسك فابريجاس في مركز هازارد مهمة كثيراً في الفترة القادمة لما يمتلك اللاعب من رؤية أعمق للملعب، وفي نفس الوقت يكون مساند دفاعي أقوى.


اقرأ الخبر من المصدر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا