الارشيف / الدوري الاسباني / برشلونة / اخبار برشلونة

اخبار اليوم Wednesday 12/10/ : أفضل اللاعبين في تاريخ

اخبار - عندما يتم ذكر أسم كرة القدم الممتعة فبدون شك أسم نادي الأسباني سيتم ذكره ضمن أول الأندية في أوروبا والعالم التي تقدم كرة قدم لها طابع فني رائع وممتع للجمهور المحب العاشق لكرة القدم.

وبما أن هو الفريق الاكثر أمتاعاً في كرة القدم خلال السنوات الأخيرة فيجب أن نتحدث أكثر عن أفضل اللاعبين في تاريخ النادي الكتالوني.

– ريفالدو (1997-2002)

النجم البرازيلي الذي كان طوق النجاة لبرشلونة في وقت أختفى به العديد من النجوم وأختفت به انجازات البرسا قبل تواجده في ملعب الكامب نو.

ريفالدو نجح باهدافه المميزة وقيادته للفريق الكتالوني بلمساته الساحرة وتكوين ثنائي ناجح مع الهداف الهولندي باتريك كلويفرت في الفوز بلقب الدوري الأسباني مرتين ولقب كأس أسبانيا مرة مع تأمين صعود الفريق لدوري أبطال أوروبا بهدفه المقصي الشهير في فالنسيا.

– رونالدينيو (2003-2008)

الساحر البرازيلي يُعتبر واحد من أفضل اللاعبين البرازيليين في التاريخ بل وربما واحد من أفضل اللاعبين مهارة في تاريخ كرة القدم وتواجده في كان له أثر فني مميز لن يُنسى.

رونالدينيو أنتقل إلى البرسا في عام 2003 قادماً من نادي الفرنسي ونجح في قيادة الفريق اكلتالوني للألقاب بعد أربع سنوات من الفشل المحلي والقاري، رونالدينيو نجح في الفوز ببطولة دوري أبطال أوروبا ولقبي دوري أسباني بجانب التتويج لقب الكرة الذهبية مرتين.

– خوسيه ساميتير (1918-1933)

واحد من أكثر اللاعبين الذين لا يعلم عنهم الكثير في تاريخ ، ساميتير كان يُلقب بالرجل الأخطبوط لسرعته الشديدة وقدرته على المراوغة وتسجيل الاهداف بالقدم والرأس.

الحقبة التي تواجد بها ساميتير كانت بداية كنادي فعلياً وكان هو قائد هذه البداية بنجوميته وقيداته الفريق لتحقيق الفوز في المباريات.

– رونالد كومان (1989-1995)

بطل ويمبلي كما يُلقبه جمهور بسبب هدفه الغالي والتاريخي والذي منح البرسا أول لقب أوروبي في تاريخ النادي الكتالوني.

النجم الهولندي يُعتبر واحد من أفضل مدافعي البرسا عبر التاريخ نظراً لكونه قائد حقيقي ولديه تدخلات دفاعية مميزة وسجل مع الفريق 102 هدف وهذا رقم كبير جداً لأي مدافع بسبب قدرته على التسجيل من الضربات الحرة وضربات الجزاء.

– يوهان كرويف (1973-1978)

مؤسس عصر الكرة الشاملة وبداية مهد التيكي تاكا في ومكتشف المواهب بل ولن تكون من المباالغة بان نذكر بأنه الأب الروحي لبرشلونة كما أنه واحد من افضل لاعب يكرة القدم في التاريخ والأفضل في حقبته بالنسبة للكثيرين.

يوهان كرويف هو من منح لقب الدوري الأسباني بعد غياب 14 عام كما حصد الكرة الذهبية 3 مرات وبعد اعتزاله طور من كروياً ونجح في حصد الألقاب العديدة معهم.

– كارليس بويول (1999-2014)

قلب الأسد كما يُلقبه جمهور واحد من أفضل المدافعين الأسبان في التاريخ وربما الأفضل في تاريخ في هذا المركز لاداءه الرجولي والقتالي في كل والاهم من ذلك تواضعه وأخلاقه.

يُعتبر كارليس بويول واحد من أكثر من رفع ألقاب في تاريخ بدون شك بجانب حبه الشديد للفريق وقتاليته وتضحيته من أجل الفوز.

– بيب جوارديولا (1990-2001)

موهبة مميزة من مواهب مدرسة لاماسيا ولكنها موهبة فريدة سواء كلاعب أو كمدرب، جوارديولا كلاعب قدم طفرة مميزة في مركز خط الوسط المدافع مع البرسا في فترة التسعينات وبالتالي وجوده كان ضروري وحاسم خاصة أنه م نأكتشاف المدرب والعبقري الهولندي يوهان كرويف.

بيب جوارديولا كمدرب قدم جيل لن يسنى في تاريخ كمدرب سواء أنجاز موسم السداسية أو غيره.

– إندريس إنييستا (2003- حتى الأان)

الرسام كما يُحب أن يطلق عليه من جمهور كرة القدم العالمية وليس جمهور البرسا فقط لان إنييستا بدون شك قيمة فنية في المستطيل الاخضر سيفتقدها الجميع بعد رحيلها عن الملاعب.

إنييستا بعيداً عن صناعته للاهداف المميزة والتي تحمل تاريخ مميز للنادي الكتالوني فهو على مستوى البطولات غني بها فقد حصد 8 مرات لقب الدوري الأسباني و 4 مرات لقب دوري أبطال أوروبا.

– لاديسلو كوبالا (1950-1962)

أذا كان يمتلك أسطورة مجرية ( بوشكااش) فنادي يمتلك أسطورة مجرية أخى إلا وهى لاديسلو كوبالا واحد من أفضل لاعبي البلوجرانا في القرن العشرين بدون أدنى شك.

لاديسلو كوبالا كان هداف مميز في تاريخ البرسا برصيد 131 هدف وكان عامل رئيسي في تحقيق النادي الكتالوني 4 ألقاب الليجا في فترة الخمسينات وكان الاشهر في الفريق وقتها ومن عوامل أنشاء ملعب الكامب نو.

– تشافي هيرنانديز (1998-2015)

واحد من أعظم لاعبي في خط الوسط أن لم يكن أكثرهم قوة وعظمة وتأثيراً بدون شك خلال تاريخ النادي الذي تعدى الـ100 عام.

تشافي هيرنانديز لاعب ببساطة يستطيع بتمريرة واحدة خلق خطورة من اللاشيء وهذا ما أثبته بلعبه أكثر من 500 بقميص البرسا وقيادته الفريق لـ8 ألقاب لليجا و 4 ألقاب بدوري أبطال أوروبا.

– ليونيل (2004- حتى الأن)

الساحر الأرجنتيني ليونيل خلال 12 عام مع صنع لنفسه تاريخ ومجد كروي لم ولن يتكرر صراحة فيكفي أن نقول بانه وصل للقب الهادف اتلاريخي للدوري الأسباني وهو لم يتخطى عامه الثلاثين وليس مهاجم صريح من الأساس.

وصل مع لكل الالقاب ولكل شيء عموماً فهو بدون شك خلد نفسه أسطورة من أساطير النادي أن لم يكن الاسطورة رقم 1 بل والأهم من ذلك بالنسبة للكثيرين هو أفضل لاعب في تاريخ كرة القدم.


اقرأ الخبر من المصدر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا