الارشيف / الدوري السوداني / المريخ السوداني / المريخ السوداني

السوداني في الصحف لهذا اليوم 16/10/ : محمد كامل يكتب ماذا قال (الطبّال) والمرشد العام لـ(صن داونز)..؟!!

اخبار السوداني - ماذا قال (الطبّال) والمرشد العام لـ(صن داونز)..؟!!

* اقترب صن داونز الجنوب افريقي من الفوز بلقب البطولة الافريقية ابطال الدوري ذلك بعد فوزه الكاسح والكبير والثالث هذا العام على المصري عصر أمس بثلاثية نظيفة في ذهاب النهائي الذي اقيم ببرتوريا وسط حشود جماهيرية كبيرة..!!

* تابعت باعجاب مشوار بطل جنوب افريقيا الذي اقترب بنسبة كبيرة من التربع على عرش القارة السمراء ولم بتبقى امامه غير تتويج جهوده عبر جولة الاياب التي ستقام الاسبوع المقبل في القاهرة على اعتبار انه سيدخل المقابلة بفرص عديدة..!!

* توقفت كثيراً امام الاحترافية التي اتخذتها ادارة النادي الجنوب افريقي كوسيلة قربتهم من تحقيق حلم الفوز بالاميرة السمراء التي ظلت ادارات والهلال تبيع وهم الفوز بها للجماهير الغلبانة بداية كل عام وسرعان ما ينتهي مشوار الحلم الى لا شئ..!!

* قارنت كيف يتعامل مرتضى منصور ويستثمر ويكمل اجراءات اعارة محمود كهرباء الى السعودي مقابل مليون وربع المليون دولار لموسم واحد.. وراجعت كيف يروج مطبلاتية خاصة الارزقية للنفرات والشحدة بواسطة تحويل الرصيد..!!

* تساءلت في نفسي هل يا ترى ان لصن داونز مجلس شبيه بذلك الذي يحكم قبضته على ادارة نادي ..؟! ام هل يا ترى ان هنالك عراب ـ او طبال ـ  يتحكم في تحركات وعمل المجلس ويفرض قراراته على الاعضاء بالريموت كنترول..؟!!

* هل يا ترى ان ادارة صن داونز فتحت النار على اتحاد الكرة في بلادها لشغل الانظار بحرب وهمية لا علاقة لها الاّ بمصالح البلطجية والمصلحجية والذين يتخذون من اسم النادي الكبير كحماية لهم ولمشاريعهم الخفية ومكاسبهم الشخصية..؟!!

* هل يا ترى ان (السماسرة) أكلوا مال رئيس النادي الجنوب افريقي واقاموا من وراء الصفقات المضروبة والتعاقد مع انصاف المواهب والعطالى من فاقدي المقدرة على تقديم ما يفيد الاندية التي يتعاقدون معها، هل اقاموا المشاريع الاستثمارية الخاصة..؟!!

* هل تتحكم فرقة الكورال والكومبارس في النادي الجنوب افريقي وتكون هي اول من يبصم على القرارات التي يصدرها المجلس في ظل المواقف الهشة لاصحاب المصالح من حملة الاقلام الذين لا مؤهل لهم غير انهم الاسرع في التقاط شارة كبير الطبالبين..؟!

* ان الاشكالية التي تعاني منها كرتنا السودانية بالجد عميقة ومتشابكة عنوانها الاول والأبرز ذلك الوهم الذي يفرضه جل حملة الاقلام خاصة اصحاب المصالح الذين يعملون على ايهام المتابعين بان لنا كرة قدم في حين ان الواقع غير ذلك تماماً..!!

* ثم ان صن داونز الجنوب افريقي الذي تأسس في العام 1970 اي بعد تأسيس القمة السودانية بعشرات السنين تمكن من النحاج وتسجيل اسمه باحرف من ذهب في سجلات ابطال القارة الافريقية في حين اننا لا نزال نلف ونلهث لمعرفة (مين طفى النور)..!!

* اعلامنا والذي يفترض انه رأس الرمح وحامل ادوات التجديد والتغيير نجده منهمك في سبيل تأمين مصالحه الخاصة الاّ من رحم ابي وعلى الرغم من تكرار سيناريو الاخفاق وبصورة ثابتة ومستمرة سنوياً لا نجد منه غير ممارسة تجارة الوهم..!!

* الاندية الافريقية من حولنا تتقدم ونتابعها وهي تتبادل التربع على عرش البطولات في حين ان مطبلاتية الاحمر لا ولن يملوا التغني ببطولة مانديلا التي لم يتابعها الجيل الحالي من المشجعين والذين اكتفوا بالسماع عنها والتغني بها غيابياً..!!

* المؤسف ان الامكانيات الخرافية التي تتمتع بها انديتنا خاصة بالامكان ان تقود الى التربع على العرش القاري لعشرات المرات فقط لو تمكنت الادارات من توظيف تلك الاموال الخرافية بالصورة المثالية.. لكن كيف يحدث ذلك مع الارزقية..؟!!

* تخريمة أولى: اقترب الموسم الرياضي من محطته الاخيرة ولا تزال كرتنا السودانية تحبو وتحاول الخروج من الاشكاليات التي اقعدتنا لسنوات وسنوات في ظل ابتعاد القادة عن تطبيق القانون وتمدد البلطجية والارزقية والصفاقة واصحاب المصالح..!!

* تخريمة ثانية: اقترب صن داونز من اللقب الافريقي واظن ان احداً من اداريي النادي لم يتعهد للجماهير باحراز لقب بطولة هذا العام.. ومن هنا تبدأ مأساتنا وتتمدد تفاصيل خيبتنا ويكون من الطبيعي ان نتابع الألم والحزن وهما بجوارنا على الدوام..!!

* تخريمة ثالثة: ان تحقيق الانجازات لا علاقة له بالعنتريات ولا الاوهام وبث سموم التعصب ولا اختلاق البطولات الوهمية وحرب البيانات وانما بالعمل واخلاص النية والابتعاد عن (الانا) وكل ما من شأنه ان يعيق المسيرة.. ولنا عودة باذن الله..!!


اقرأ الخبر من المصدر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا