الارشيف / الدوري السوداني / الهلال السوداني / الهلال السوداني

السوداني في الصحف لهذا اليوم 6/10/ : محمد كامل يكتب بعنوان الكورال يشعل الحرب في ساحات الرياضة..!! *

اخبار السوداني اليوم 1 6 10 الكورال يشعل الحرب في ساحات الرياضة..!!

* توقفت كثيراً خلال اليومين الماضيين امام ما ورد في بعض الاعمدة الرياضية للزملاء الذين يصفون انفسهم بكتاب .. وحقيقة فقد عكس الجميع دون ان يدروا ـ او انهم يعلمون ما يفعلون ويتعمدون ذلك ـ الوجه القبيح للرياضة وكرة القدم..!!

* لقد تطابقت العبارات والكلمات والاشارات هنا وهناك في تاكيد عملي لما سبق لنا واشرنا اليه بحيث يلتقط جميع افراد الكورال الاشارة التي تدل وترشدهم للطريقة التي يجب ان تأتي عليها الكتابات وبعدهها (عينك ما تشوف الاّ النور)..!!

* نعم سادتي وبدون ذكر اسماء وجدنا العبارات والاوصاف للوضعية التي تمر بها مسابقة الممتاز وموقف المتأزم متشابهة الى حد التطابق حيث سارت جميعها في اتجاه (الحرب) وتفنن الجميع وبرعوا في بث السموم المرتبطة باشعال نار التعصب..!!

* (انها الحرب).. (اشعلوها نارا).. والى غير ذلك من العبارات التي لا علاقة لها لا من بعيد او قريب بالمعاني السامية للرياضة وكرة القدم على وجه الخصوص.. والمؤسف ان وبعد كل هذه الزوبعة سيعود ويؤدي مبارياته الدورية وكأن شيئا لم يكن..!!

* لا احد يفكر في الانعكاسات السالبة لتلك الكتابات التي استحقت ان نطلق عليها لقب غير المسؤولة ذلك بسبب تعمفها في العاطفة وبثها للكراهية سواء بين جماهير والهلال من جهة وجماهير وقادة اتحاد الكرة من جهة اخرى وبطريقة غريبة..!!

* ان المتابع للاحداث الدامية التي شهدتها مدينة بورسعيد المصرية والتي راح ضحيتها العشرات من الابرياء الشباب لم تاتي من فراغ وانما سبقتها تفاصيل تعبوية بصورة سلبية على شاكلة التي نتابعها تفاصيلها منذ شهور على مسرح الكرة السودانية..!!

* نعم سادتي غياب الضمير وجهل البعض بالتأثيرات السلبية التي تاتي كرد فعل طبيعي من جانب المتابعين المريخاب تجاه نظرائهم الهلالاب تنذر بالجد باشكاليات عديدة ربما تفوق في حجم خطورتها ما صاحب والمصري ببورسعيد..!!

* الحقيقة ان رياضتنا عموما وكرة القدم على وجه الخصوص صارت بحاجة الى اقلام واعية ومدركة وملمة بابجديات العمل الصحافي والذي هو برئ من العك (والعواسة) التي نتابعها تحدث عندنا على صدر الصفحات الرياضية وبصورة يومية..!!

* ان المتابع للاحداث الرياضية والكروية على وجه الخصوص يصل الى قناعة بان السباق بين والهلال تحول الى مسميات اخرى قريبة من عبارات الحرب والدمار والقتل التي يتداولها جل الكتاب وبطريقة صارت مستفزة ومسيئة لكل الرياضيين..!!

* فلتذهب بطولة الممتاز وكأس السودان الى الجحيم وقبلها فليذهب تجار الكلمة الذين تحول سباقهم الطبيعي والمعتاد نحو العبارة المنتقاة والتعبير العميق الى هرولة الهدف منها تأكيد كل واحد منهم انه صاحب العبارات الاكثر بشاعة واستهزاءا وجرحا..!!

* ان ما ظل يفسده الاعلام ليل نهار لا ولن يتم تصحيحه بين عشية وضحاها وهنا لابد من اقتناع اصحاب الجريمة بحقيقة وخطورة تجاوزاتهم ومن ثم الشروع في تصحيح الصورة المقلوبة بمعزل عن تدخل الجهات الرقابية والتي مارست الصمت طويلاً..!!

* لقد خسر الدوري وذلك من ابجديات التنافس الرياضي عموماً والكروي على وجه الخصوص والظن انه وعقب فوزه بلقب الدوري والكأس الموسم الماضي من الطبيعي ان يخسر هذا الموسم ولا تزال امام الفريق فرصة الفوز بالكاس..!!

* اذن وطالما ان الامور بذلك المنطق لماذا لا يؤدي باقي مبارياته بعدما صمت مجلسه على قصة شيبوب لشهور ولم يفكر في تحريكها الا الان.. وحتى لا يتأثر الفريق سلباً من الخزعبلات الحالية ويفقد لقب الكأس لابد من تحكيم العقل..!!

* تخريمة أولى: لو يعلم الهتيفة المريخاب وبقية افراد الكورال حجم التأثيرات السلبية للسياسة التطبيلية الحالية التي يتبعونها على اللاعبين وامكانية تسببهم في ضياع فرصة الظهور مع الابطال افريقيا والابتعاد عن لقب الكاس لما واصلوا اسلوبهم هذا..!!

* تخريمة ثانية: اللاعب السوداني ـ لاعب بصفة خاصة ـ يتأثر بما يدور من حوله من كتابات في الصحف والمواقع الالكترونية.. ويكون انعكاسات تلك الكتابات على نفسياتهم سلبي للحد البعيد ولدرجة قد لا يتصورها اصحاب (بيع الوهم والمديدة)..!!

* تخريمة ثالثة: الالتفات لبناء الفريق في الفترة الحالية وترميم الصفوف واتمام التعاقدات الجديدة بالصورة المطلوبة يجب ان يكون هو الشغل الشاغل لكل المريخاب خاصة الزملاء الاعلاميين الذين يفترض انهم النبض الاول لقادة الادارة والجماهير..!!


اقرأ الخبر من المصدر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا